عيارات الريفيرب

عيارات أجهزة المؤثرات الصوتية الريفيرب

الريفيرب Reverb  يعني ارتدادات حيث نعلم ان الصوت عندما ينتشر في الهواء فإنه يصل الى الأذن بشكل مباشر من المصدر الصوتي و بشكل غير مباشر عندما يرتد من الجدران و السقف و يصل الى اذن المستمع. لذلك يكون الصوت المسموع هو مجموع هذين الصوتين المباشر و (المرتد).

الصوت المرتد يكون متأخرا عن الصوت المباشر بزمن قليل جداً (أجزاء من الميلي ثانية). عندما تكون الصالة أو الغرفة صغيرة فإن الاذن تسمع هذين الصوتين صوت واحد, ولكن اذا كانت الغرفة كبيرة يكون الصوت المرتد متأخراً بشكل يمكن تلاحظه الاذن ولكن يظل متراكباً مع الصوت الأصلي او المباشر, و لكن اذا كانت المسافة كبيرة بشكل كافي فإن الصوت المرتد يسمع كصوت منفصل ويسمى عندئذ (صدى Echo).

يقسم الريفيرب الى ثلاثة أجزاء:

1- الانعكاس الاولي Early Reflections

ويصل الى زمن حتى 30 ميلي ثانية.

2- جسم الريفيرب Body

يبدأ من 30 ميلي ثانية ويمتد الى فترة طويلة حسب.

3- التخامد Decay

وفيه ينزل مستوى الإشارة الريفيرب الى أقل من 60 ديسبل.

غالبا الريفيرب يعطي جمالا للصوت، ولكن أحيانا قد يعطي نتيجة عكسية حيث يصبح الصوت غير متداخل وغير مفهوم.

أجهزة الريفيرب تحاكي هذه الظاهرة الطبيعية وتقوم بإدخال صوت مرتد وكأنه من قاعة ويكون خلفية للصوت الأصلي مما يعطيه جمالاً، لنتعرف الان على بعض العيارات التي تكون موجودة في هذه الأجهزة علما ان بعض الأجهزة لا تحوي كل هذه العيارات او تكون بمسمى اًخر، المهم ان نفهم الفكرة.

1- حجم الغرفة Room Size

كما ذكرت أعلاه ان الصوت يختلف من غرفة صغيرة الى صالة او قاعة كبيرة. ان هذا العيار يعطيك محاكاة كما لو ان الصوت يتنشر في هذه القاعة. يمكن ان يعطيك الجهاز إمكانية اختيار حجم هذه الصالة بالمتر او القدم. او ان يكون فقط اختيار بين قاعة صغيرة او متوسطة او كبيرة. وغني عن القول انه كلما كانت القاعة أكبر كلما كان الريفيرب أعلى وملاحظ بشكل أكبر.

2- التخامد Decay

عندما يتنشر الصوت فإنه قد يرتد مرة واحدة او لعدة مرات حتى يتخامد, هذا العيار يحدد الزمن الذي يحتاجه الريفيرب حتى يتخامد و لن يكون مسموعاً.

3- التأخير الاولي Predelay

هو عيار للزمن الذي يتم فيه تأخير ادخال الريفيرب الى الصوت، هذا العيار طبعا يكون من أجزاء الميلي ثانية. أي ان الصوت يبدأ بدون ريفيرب ومن ثم يتم دخول الريفيرب بعد مرور الزمن الذي يحدده هذا الزمن. هذا العيار يعطي صوت الريفيرب طبيعي أكثر.

4- الكثافة Density

هذا العيار يحدد مستوى الريفيرب الاولي الذي يتم اضافته.

5- الانتشار Diffusion

يؤثر الانتشار على كمية الكثافة التي يتم اضافتها الى الجزء الاولي للريفيرب, عند زيادة هذا العيار يصبح الصوت اسمك او أثخن.

هذه العيارات هي اختيارات شخصية بعض الناس يريدها طويلة وظاهرة وبعضهم (ومنهم انا) يفضلها خفيفة وتكون كخلفية للصوت الأصلي دون ان يحس بها المستمع لأنها في هذه الحالة تظهر طبيعية.

أما بالنسبة للعيارات السابقة فلن تستطيع ملاحظ تأثيرها الا اذا قمت بالعمل عليها و تغيير كل واحدة على حدة حتى تصل الى درجة تراها مناسبة.

اضافة الى ذلك فإن كمية الصوت الأصلي الى صوت الريفيرب يمكن ان تقوم بتغيير النسبة بينهما من المكسر.

وهي عملية قد تأخذ منك وقتا طويلا حتى تصل الى الدرجة المطلوبة.

أجهزة الريفيرب وخصائصها متعددة بشكل كبير بعضها يكون مدمجا في المكسر او يكون جهاز مستقل و طبعا هذه الاجهزة لا تحوي فقط الريفيرب و لكن الكثير من المؤثرات الصوتية الاخرى, وكل شركة منتجة لها طريقة معايرة و مفاتيح مختلفة لا تتطابق مع غبرها. حاولت في هذه المقالة التركيز على جزء بسيط من هذه الاجهزة.

المهندس سعيد سليمان

 

2 Comments on “عيارات الريفيرب

  1. لو سمحت اخي استاذ سعيد اتمنى عمل موضوع يخص اشهر شركات السماعات وماهي السماعات المناسبة للصوت البشري

Comments are closed.